تاسيس الشركات

تقوم مؤسسة يوسف شعبان مرزوق للاستشارات المالية والقانونية بتقديم خدمات تأسيس الشركات بواسطة نخبة ممتازة من القانونين لمساعدة أصحاب الاعمال في اختيار الكيان القانوني الأنسب لحجم الاعمال وفقا للقوانين المصرية وتنقسم جميع الشركات الي فئتين رئيسيتين هما شركات الأشخاص وشركات الأموال ، ويوجد لهذه الشركات اشكال وأنواع مختلفة ولتوضيح اكثر يمكن ذكر النقاط التالية :-

  • شركات الأشخاص :- وهي شركات تقوم علي الاعتبار الشخصي للشركاء المؤسسين للشركة حيث تكون الأموال والصفات والمؤهلات التي يملكها كل شريك هي عامل الثقة لدي دائني الشركة ، ويندرج تحت فئة شركات الأشخاص كل من شركات التضامن وشركات التوصية البسيطة وشركات المحاصه .
  • شركات الأموال :- فهي علي العكس من ذلك تقوم علي الاعتبار المالي للشركة بغض النظر عن الشركاء حيث ان الأهمية تكون لراس مال الشركة والضامن الوحيد لدائني الشركة ، ويندرج تحت هذه الفئة كل من شركات المساهمة وشركات التوصية بالاسهم والشركات ذات المسؤولية المحدودة وشركات الشخص الواحد .

تقوم مؤسسة يوسف شعبان مرزوق للاستشارات المالية والقانونية بتقديم كافة الإجراءات الخاصة بالتعديلات علي عقود الشركات واعتماد الجمعيات العامة العادية والغير العادية واندماج وانقسام الشركات .

المنشاة الفردية :-

هي المنشأة التي تنتسب الي شخص واحد والذي يعتبر صاحب القرار في كل ما يرتبط بهذه المنشأة من الناحية القانونية ، لا تتمتع المنشأة بوجود مستقل عن مالكها وتعتبر أرباحها لصالح مالكها كما يتحمل أداء ديون المنشأة وعند عدم الوفاء تحجز املاكه الشخصية .

الإيجابيات السلبيات
لا وجود لحد أدني إلزامي فيما يتعلق بالرأسمال عدم التمييز بين صاحب المنشأة والمنشأة يعرضه للمسألة عن الديون وحجز علي ممتلكاته الشخصية
سهولة في إجراءات التأسيس رأسمال منعدم وصعوبة تطوير استراتيجية للشركـــة علي المدي البعيد
البساطة في العمل والتكلفة المنخفضة حجم المنشأة لايخولها الاستئثار باهتمام المستثمرين

 

شركة التضامن :-

شركة التضامن هي النموذج الأمثل لشركات الأشخاص وهي تتكون من شريكين أو اكثر حيث يكون كل شريك فيها مسؤولا مسؤولية تضامنية وفي جميع أمواله عن ديون الشركة ليس فقط بمقدار حصته التي قدمها في رأس المال الشركة ولكن في جميع أمواله ،  كما يكتسب كل شريك فيها صفة التاجر .

 

 

 

 

الإيجابيات السلبيات
عدم وجود حد ادني لرأسمال الشركة المسؤولية المالية غير محدودة للمتضامنين في حالة الخسارة أو الإفلاس ، إذا قد تكلفهم خسارة أموالهم وممتلاكاتهم الخاصة
سهولة في إجراءات التأسيس
الشركاء في شركة التضامن لهم حرية التصرف في إدارة الشركة من طبيعة النشاط وتوسع الشركة وانهاء العمل لايحق للمتضامنين التصرف في حصصهم في الشركاء سواء بالبيع أو التصرف بها بأي شكل إلا بموافقة باقي الشركاء وقد تظهر بعض الخلافات بسبب هذا الموضوع ويقيد حرية التصرف للشركاء
تحقيق المزايا الضربية لانه يتم ربط الأرباح مع نصيب كل شريك لوحده الأصول مملوكة لكل الشركاء علي المشاع يعني الملكية المشاعة للأصول وعملية المشاركة في الأرباح ، فليس لاي شريك من الشركاء له حق عيني علي اصل محدد

 

 

شركة التوصية البسيطة  :-

 

تتكون شركة التوصية البسيطة من فريقين من الشركاء شركاء متضامنين يخضعون لنفس النظام القانوني الذي يخضع له الشركاء في شركة التضامن ، فيكونون مسؤولين مسؤولية تضامنية وغير محددة عن ديون الشركة ويكتسبون صفة التاجر ، وشركاء موصين لا يسألون عن ديون الشركات إلا في حدود حصصهم ولا يكتسبون صفة التاجر ولا يشاركون في إدارة الشركة .

 

الإيجابيات السلبيات
الفصل بين الشركاء الراغبين في تسيير الشركة ( شركاء متضامنون ) والشركاء الراغبين فقط في الاستثمار في الشركة ( الشركاء الموصين ) اذا كان الشريك المتضامن صاحب راس مال صغير في الشركة ، قد يجازف في عملية اتخاذ القرارات ويخوض المغامرة وهذا قد يلحق الضرر بالشركاء الموصين
عدم وجود حد ادني لرأسمال الشركة الشريك الموصي عند انسحابة من الشركة يجب ان يأخذ الموافقة من الشركاء المتضامنين
كلما زاد عدد الأشخاص المشاركين في الشركه ، كلما كبر راس المال وبالتالي سوف يزيد نسبة الحصول علي ائتمان اكبر وهذه ميزة تميزها عن المنشأت الفردية اعتماد الشريك الموصي علي الثقة بينه وبين الشركاء ، خاصة الشركاء المتضامنين الذين يقومون بإدارة الشركة وقد يكون هذا أحد أسباب الاحتيال وهذا يوقع الضرر بكل الشركاء الموصين

 

 

 

 

 

 

 

 

شركة المحاصة   :-

يكون كيانها فقط بين المتعاقدين ، يمارس الاعمال فيها شريك واحد ظاهر يتعامل مع الغير وليس لشركة المحاصة شخصية اعتبارية .

الإيجابيات السلبيات
لاتتطلب عند تكوينها أي اجراء قانوني يقوم باعمالها احد الشركاء باسمه والمسؤولية المالية التي تترتب علي الشركة لا تصيب الا الشريك الذي يقوم بالعمل مباشرة بصفة شخصية قصر حياة الشركة من ناحية الهدف ، حيث هدفها لايتعدي العمل أو اعمال معينة يتم إنجازها في مدة معينة
حل الشركة يتمتع بالبساطة وعند حل الشركة لايشترط وجود مصفي ولاتخضع لانظمة التصفية انما تسوية حقوق الشركاء قد يسيء الشركاء التصرف تجاه العملاء ، أيضا لايستطيع العملاء الرجوع الي باقي الشركاء في الشركة بسبب ان الشركاء مجهولين من قبل الجمهور
غير ملزمة بالاشهار عنها في الصحف المحلية لانها غير معدة لاطلاع الغير درجة الخطر فيها عالية جدا
الاستفادة من الامكانية المادية والشخصية للشركاء حتي يتم القيام بالاعمال ويتم الاستفادة من الفرص الاستثمارية الطارئة والمؤقتة ينقصها الشفافية في الحسابات المقدمة من قبل الشركاء لانها غير ملزمة بتعين مراقب حسابات ليدقق في حساباتها

 

الشركات المساهمة  :-

يعتبر البعض أن الشركة المساهمة وهي إحدي أنواع الشركات وعلي الأخص شركات الأموال أنها الأكثر شيوعا وانتشارا ويتجه إليها الكثير من المستثمرين لما يمكن أن تحققه من عائد جيد وبداية لتحقيق أحلامهم .

هي الشركة التي تتألف من مساهمين يحدد عددهم بقانون الدولة التي تأسست فيها ، ويكون راس مالها مقسما إلي أسهم متساوية القيمة وهذه الأسهم قابلة للتداول ، وتكون مسؤولية المساهم فيها محدودة بالقيمة الاسمية للأسهم التي يمتلكها في الشركة وسميت الشركة بالمساهمة لان كل شريك يساهم في تكوين رأس مال الشركة ، وتتميز الشركة المساهمة برأس مالها الكبير تعتبر شركة المساهمة من أكبر شركات الأموال وتكون مملوكة للمساهمين فيها وتمتاز بسهوله قيام المساهمين بشراء وبيع الأسهم فيها ، ونسبة ملكية كل شخص تتحدد بعدد الأسهم التي يمتلكها هذا الشخص ، والمساهم في الشركة يمكن أن يكون شخص أو شركة أو منظمة ، ويكفي أن يمتلك المستثمر سهم واحد حتي يصبح مساهم ومالكا جزئيا فيها في شركة المساهمة تكون هي المسؤولة عن ديونها وأعمالها باعتبارها من شركات الأموال .

لايجوز ان يقل عدد المؤسسين في شركات المساهمة عن ثلاثة كما لا يجوز ان يقل هذا العدد عن اثنين بالنسبة لباقي الشركات الخاضعة لاحكام هذا القانون .

واذا قل عدد المؤسسين والمساهمين عن النصاب المذكور في الفقرة السابقة اعتبرت الشركة منحلة بحكم القانون ان لم تبادر خلال ستة اشهور علي الأكثر الي استكمال هذا النصاب ويكون من يبقي من الشركاء مسئولا في جميع أمواله عن التزامات الشركة خلال هذه المدة .

تنقسم شركات المساهمة إلي شركات مساهمة عامة وشركات مساهمة خاصة ، ويكمن توضيح الفرق بينهما فيما يلي :-

شركات المساهمة الخاصة  :-

هي شركة أهلية تنشأ من أفراد يكونون في الاغلب من نفس العائلة أو المعارف أو حتي الأصدقاء ، وهذا النوع من الشركات يتسم بالصفة الاعتبارية للشريك في الشركة ، أي أنه ممثل مباشر عنها ، ويتحدث باسمها ويقوم بالأعمال والصفقات التجارية وكل شيء يكون باسمها ، وتكون مسؤولية الشركاء المتضامنين غير محدودة ، وأي خسارة تحدث في الشركة نتيجة عملية تجارية أو تصفية أو توزيع الأرباح والخسائر تطال الشركة ليس فقط كنصيب كل شريك من الاحتياطات والارباح المحتجزة فقط .

بل تتعداهم إلي أموالهم الخاصة المنقولة وغير المنقولة ، والشركاء الموصين هم الذين يقدمون المال ليكونوا شركاءهم بالمال فقط وليس بالعمل  ، حيث يتحملون الخسارة بما يغطي نصيبهم من الأرباح فقط ، بسبب محدودوية مسؤولياتهم في الشركة ، ويكون الاعتبار في هذا النوع من الشركات هو رأس المال ، حيث يحق للشركاء الموصين الاطلاع علي حسابات ودفاتر الشركة والتعرف علي العمليات التي يقوم بها الشركاء في الشركة .

شركات المساهمة العامة  :-

هي شركة ليست أهلية بمعني أنها تنشأ من أفراد يكون لهم حصة ما في الشركة ويطلق عليهم اسم المؤسسين ، وتختلف النسب القانونية من بلد إلي اخر عن كمية حصصهم في الشركة التي بموجبها تتأسس الشركة في السجل التجاري .

الإيجابيات السلبيات
شركة المساهمة تتوفر علي ضمانات قوية تعطيها مكانة أقوي لدي المستثمرين ما يشكل احد امتيازاتها الأساسية  نظام وشكل موجه حصريا إلي المشاريع الكبرى بعيد كل البعد عن المشاريع الصغيرة
يمكن للمساهمين الخروج بسهوله وذلك يرجع الي المرونة التعاقدية التي توفرها هذه الشركة مراحل انشاء وتكوين الشركة تتسم بالتعقيد وتتطلب نفقات كثيرة
الإدارة والملكية مستقلتان عن بعضهما البعض ، الإدارة تستطيع التخطيط والتنظيم والرقابة والتوجيه بكامل الحرية والراحة   تتعرض للشركة المساهمة العامة الي التدخل الحكومي بسبب دورها الذي تقوم به في الحياة الاقتصادية للدولة فالحكومة تقوم بعملية الرقابة والاشراف 
الممتلكات الخاصة بعيدة عن المسئولية المالية ، المسئولية المالية فقط محصورة بالاسهم المملوكة الضرائب التي تفرض عليها تكون مرتفعة
المساهمون لا يتحملون الديون إلا بقدر مساهماتهم في الرأسمال العدد الكبير للمصالح واقسام الإدارة يمكن ان يثقل ويعطل بعض الإجراءات

 

 

 

 

الشركات التوصية بالأسهم  :-

هي شركة يتكون رأس مالها من حصة أو اكثر يملكها شريك متضامن أو اكثر واسهم متساوية القيمة يكتتب فيها مساهم أو اكثر ويمكن تداولها علي الوجه المبين في القانون .

ويسأل الشريك أو الشركاء المتضامنون عن التزامات الشركة مسئولية غير محدودة أما الشريك المساهم فلا يكون مسئولا الا في حدود قيمة الأسهم التي اكتتب فيها ويتكون عنوان الشركة من اسم واحد او اكثر من أسماء الشركاء المتضامنين دون غيرهم .

ويستفاد من هذا التعريف أن لشركة التوصية بالأسهم ثلاث خصائص تميزها عن غيرها من الشركات :

1أنها تضم فئتين من الشركاء:

       أ-شركاء متضامنين لهم نفس النظام القانوني المتبع في شركة التوصية البسيطة. فهم مسئولون مسئولية شخصية و تضامنية عن ديون الشركة، و يعتبرون تجارا و لو لم تكن لهم هذه الصفة قبل الدخول في الشركة، و يعهد إليهم بإدارة الشركة، ولا تنتقل حصصهم بالوفاة إلى الورثة ولا يجوز التنازل عنها للغير.

       ب-و شركاء موصون مسئولين في حدود حصصهم، ولا يكتسبون صفة التاجر، ولا يجوز لهم التدخل في إدارة الشركة، وهي من هذا الوجه تتفق مع شركة التوصية البسيطة. بيد أنها تختلف عنها في أن حصص الموصين فيها تمثل بأسهم قابلة للتداول و الانتقال بالوفاة إلى الورثة. وذلك لأن شخصية الموصى لا وزن لها و لا اعتبار في شركة التوصية بالأسهم، على عكس الحال في شركة التوصية البسيطة التي لا يجوز فيها التنازل عن الحصة و التي تنحل بوفاة الموصي لما لشخصيته من اعتبار لدى الشركاء المتضامنين. و يخلص من ذلك أن شركة التوصية بالأسهم ما هي إلا شركة مساهمة بالنسبة إلى الموصين، و شركة تضامن بالنسبة إلى المتضامنين.

2-لشركة التوصية بالأسهم عنوان يتألف من اسم واحد أو أكثر من الشركاء المتضامنين، ولا يجوز أن يدخل في عنوان الشركة اسم واحد من الشركاء الموصين المساهمين، و إلا أصبح مسئولا كشريك متضامن تجاه الغير حسن النية.

     ويجب أن يذكر في جميع عقود الشركة و فواتيرها و غيرها من المطبوعات عبارة ‘شركة التوصية بالأسهم

بجانب عنوانها قبل العنوان أو بعده ، وذلك بأحرف واضحة مقروءة مع بيان مركز الشركة الرئيسي و بيان رأس مال المصدر بحسب قيمته في آخر ميزانية , والغرض من هذا الحكم إعلام الغير الذي يتعامل مع الشركة بطريقة دائمة بنوع الشركة و مدى ما تقدمه من ضمان .

3- أن رأس مال شركة التوصية بالأسهم مقسم إلى أسهم قابلة للتداول كما هو الحال في شركة المساهمة. و هذه الخصيصة الثالثة هي التي تفسر و حدها سريان الأحكام الخاصة بشركات المساهمة بوجه عام على شركات التوصية بالأسهم . بل و يسوغ القول بأن شركة التوصية بالأسهم هي في الحقيقة و الواقع شركة مساهمة بها شريك متضامن أو أكثر.

 

الإيجابيات السلبيات
شركة التوصية بالأسهم أداة مثالية لضمان مراقبة ونظامها الأساسي يسمح باللجوء الي دعوة الجمهور للاكتتاب مع الحفاظ علي إدارة وتسيير الشركة لمجموعة صغيرة من الأشخاص المسؤولية علي وجه التضامن والغير محدودة للشركاء المتضامنين ، بخلاف ما هو الحال بالنسبة للشركاء الموصين ما يشكل عدم توازن حقيقي بين الفئتين ، تواجد فئتي شركاء مختلفتين ايما شركاء متضامنون أو شركاء مساهمون
للشركة حق الاختيار النظام الضريبة ، اما أن تكون الضريبة علي الدخل أو ان تكون الضريبة علي الشركات عدم الثقة بين الشركاء المتضامنين والشركاء المساهمون فيجب علي الشركاء المساهمون التأكد من هم الشركاء المتضامنون الذين سوف يقومون بإدارة الشركة ؟ وكيف هي شخصيتهم في العمل ؟ وهل سمعتهم في السوق سمعه طيبة ام لا ؟
الشريك المتضامن لايسمح له أن يكون أحد أعضاء مجلس الرقابة

 

الشركات ذات المسئولية المحدودة  :-

هي شركة تتكون من شخصين أو اكثر وتكون مسؤولية الشريك فيها عن ديونها والالتزامات المترتبة عليها وخسائرها بمقدار حصته في راس مالها وتنتقل حصة الشريك إذا توفي إلي ورثتة أو من يوصي لهم بأي حصة ولا يزيد عدد الشركاء فيها علي خمسين شريكا لا يكون كل منهم مسئولا الا بقدر حصته ولا يجوز تأسيس الشركة أو زيادة راس مالها أو الاقتراض لحسابها عن طريق الاكتتاب العام ولايجوز لها اصدار اسهم او سندات قابلة للتداول ويكون انتقال حصص الشركاء فيها خاضعا لاسترداد الشركاء طبقا للشروط الخاصة التي يتضمنها عقد الشركة فضلا عن الشروط المقررة في هذا القانون وللشركة ان تتخذ اسما خاصا ويجوز ان يكون اسمها مستمد من غرضها ويجوز ان يتضمن عنوانها اسم شريك أو اكثر .

الإيجابيات السلبيات
وفاة احد الأعضاء في الشركة او انسحابه لا يؤثر علي عمر الشركة لأنها لا ترتبط بعمر مؤسسيها السماح بتمديد المدة الخاصة بعمر الشركة مرة واحدة زيادة عن المدة المتفق عليها في العقد
يحق للشركاء التداول في حصصهم بين انفسهم لان لهم حرية التصرف بها المقدار الخاص برأس المال محدد، وكذلك لا يمكن إصدار الأسهم او إصدار السندات القابلة للتداول عبر الشركة
تكون المسؤولية للشركاء مسؤولية محدودة وهذا يشجع علي زيادة فرص الاستثمار من هذا النوع من الشركات الاعتماد على الأشخاص الطبيعيين فقط لكن في كافة الأحوال لا يجوز إدماج الشخصية المعنوية ضمن أعضاء الشركة
عدد الشركاء كبير وهذا يساعد الشركة علي تحقيق الائتمان والتوسع في حالة ثبوت أن المدير هو من قام بارتكاب الخطأ في الإدارة يقوم بالمحاسبة عن هذه الديون

 

 

 

 

 

 

 

شركة الشخص الواحد   :-

تعتبر حديثة علي نظام الشركات المصري ، ولكنها متعارف عليها في دول كثيرة وقد تم استحداثها بموجب قانون الاستثمار الجديد رقم 72 لسنة 2017 ويرجع ذلك لدعم اقتصاد المشروعات الصغيرة والمتوسطة عن طريق اندماج هذه المشروعات في الاقتصاد الرسمي للدولة مما يؤهله للاندماج في الاقتصاد العالمي .

تعريف شركة الشخص الواحد هي شركة يمتلك راسمالها بالكامل شخص واحد ، سواء كان شخص ( طبيعي أو اعتباري ) ، ولا يسأل مؤسس الشركة عن التزاماتها الا في حدود رأس مال الشركة يكون اسم شركة الشخص الواحد مستمدا من غرض الشركة أو اسم مؤسسها ، ويجب أن يوضع كلمة ” شركة شخص الواحد ذات مسئولية محدودة في مقر الشركة وجميع مطبوعاتها .

 

الإيجابيات السلبيات
تعتبر أفضل أشكال لاصحاب المهن الحرة كالاطباء والمحاسبين الذي يحظر عليهم القانون احتراف التجارة وذلك بان يمارسوا مهنهم عن طريق شركة مؤلفة من شخص واحد تكون فيها مسؤليتة محدودة بما قدمه من راس مال للشركة دون ان يسال عن ديون الشركة في أمواله الخاصة ودون أن يكتسب صفة التاجر وكذلك مناسبة لبعض أنشطة رواد الاعمال وليس لكل الأنشطة . عدم تعدد الشركاء واقتصارها علي شخص واحد مما يضعف فرص حصول الشركة علي تمويلات الا اذا ضمن التمويل صاحب الشركة بشخصة ، قيام مسئولية صاحب الشركة عن جميع ديونها في حالة الغش أو الخلط بين ذمته المالية وذمة الشركة ، منع الشركة من القيام  ببعض الأنشطة وممارسة الاكتتاب العام وإصدار أوراق مالية قابلة للتداول ، ضرورة الإفصاح عن بعض بيانات الشركة كالبيانات المتعلقة بمالك الشركة وراس المال ونشر تقارير الشركة وحساباتها السنوية